الأعشاب

عشبة الفوة: تعريف الفوة وفوائدها وأضرارها الصحية

عشبة الفوة

تصنف عشبة الفوة ضمن أهم الأعشاب العلاجية الطبيعية, خصوصا في الدول العربية بغض النظر عن فوائدها الصحية المتعددة على الجسم. بحيث أن هناك من يقول أنها مفيدة للكلى والطحال. وهذه هي الأسئلة الأكثر شيوعاً والتي سوف نجيب عنها في هذا المقال. سؤال: فما هي عشبة الفوة؟ فهل هي مفيدة للصحة؟ وماهي فوائد الفوة؟ وما هي أضرار عشبة الفوة وآثارها الجانبية؟ وما الجرعات المناسبة تناولها منها؟

تعريف عشبة الفوة

الفوة أو فوة الصباغين اسمها بالإنجليزية madder وعلميا rubia وهناك من يسميها السرغينة. فهذه العشبة مشهورة في الوطن العربي تنمو في الجبال و الصحاري. وهي عبارة عن أوراق خضراء كبيرة لها أيضا جذور صلبة نوعاً ما. وهناك أيضا زيت الفوة واللذان لهما فوائد عديدة, حيث يتم تناولها عن طريق الفم أو صنع خلطات منها.

هل عشبة الفوة مفيدة للصحة

الفوة أو السرغينة كما يسمونها في المغرب لها فوائد عديدة جدا بشهادة الكثير من الناس والأطباء رغم المخاوف التي تشكلها في بعض الأحيان. وقد اشتهرت بكونها مفيدة لفقر الدم.

صورة عشبة الفوةmadder, Rubia,
madder, Rubia, صورة عشبة الفوة

فوائد عشبة الفوة الصحية

يعد استخدام الفوة مهم لعلاج العديد من الأمراض ومشاكل الجسم لذلك سنتطرق إلى فوائدها الصحية في الفقرة التالية:

تساهم نبتة الفوه في علاج أمراض متعددة بشكل نسبي على الأقل من بينها مرض السرطان في بداية انتشاره في الجسم، بحيث أنها تمنع الخلايا السرطانية من الانتشار في الدم بفعل المواد الكيميائية التي تحتوي عليها والتي تحد البروتين الذي يؤدي إلى تكاثر البكتيريا و الجراثيم المضرة في الجسم.

تعمل الفوة على تنقية الجسم من الجراثيم والميكروبات أكثر من بعض الأدوية وتساهم في التقليل من أعراض سن اليأس وتحتوي على الفيتامينات وزيادة عدد خلايا الدم البيضاء والحمراء. وتقوم بإزالة حصوات المثانة والحصى الموجود في الكليتين حيث تخرجه مع البول. وتساهم في علاج الجروح بسرعة. ولها دور في تقوية المناعة والوقاية من الإسهال المزمن.

تحمي أيضا هذه العشبة من الالتهابات التي تصيب العظام أو المفاصل والتهاب الكبد والتهابات الشرايين, أو الموجودة في الرحم. واضطرابات القلب الجهاز التنفسي أو الهضمي. وهي مفيدة لمرضى السكري لأنها تقلل نسبة السكري في الدم وأيضا ممن يعانون من الكولسترول.

تستعمل الفوة أيضا في مجالات الجمال خصوصا الشعر لأنها مضادة للأكسدة وتحل مشكلات البشرة والامراض الجلدية, بالإضافة إلى أن النساء تستخدمها لأجل تنظيم الدورة الشهرية أو نزول الحيض لدى المرأة. ومن الجدير بالذكر أن استهلاك الفوة يساعد على زيادة الوزن لأنها تحل الشهية وتساعد على الهضم. وتفيد القولون العصبي.

اقرأ المزيد حول فوائد الفوة: ما هو تعريف عشبة الفوة وكيفية تناولها؟ وما هي فوائد الفوه وأضرارها الصحية؟

أضرار الفوة وآثارها الجانبية

لعشبة الفوة أضرارها الخاصة والتي قد ينتج عنها عواقب وخيمة وتتمثل هذه الأضرار في:

يعد استخدامها من طرف مرضى الفشل الكلوي خطر وهي مضرة بالجهاز البولي بالإضافة إلى أن استهلاكها بإفراط تؤدي إلى إفراز اللعاب بكثرة والعرق والدموع، وتحول كذلك حليب ثدي الأم إلى إلى لون أحمر وتحول أيضا لون البول إلى اللون الأحمر. ومن الأحسن استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل تناولها من طرف الحوامل أو الطفل الرضيع لأنها من الممكن أن تؤدي إلى الإجهاض وقد تكون مضرة لصحة الجنين في بعض الحالات.

في هذا المقال سوف تجد المزيد حول اضرار عشبة الفوة.

الجرعات المناسبة تناولها منها

الفوة مفيدة للصحة لكن عند تناول الجرعة المناسبة منها, فلم يتم تحديد بعد معايير استهلاكها حتى الآن, لكنها تعتمد على العمر والصحة عند الأفراد. أغلبية الأشخاص يستخدمون 1000 ملليغرام إلى 1900 ملليغرام تقريبا من مسحوقها أو الجذور في اليوم مع كأس من الماء المغلي لأقل من أربع مرات يوميا. ويستحسن عدم استخدامها لأكثر من أسبوع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى